الأربعاء، 25 يوليو، 2012

مداد القلب

أكتب كلمات بمداد القلب
اخطها بكل جوارحى
أرسمها أحلام ، تطويها الأيام
فأين أكون فى الدنيا أم فى أى مكان
أرسم حلم عمرى بدموع العين غزيرة
تنزل مثل الشلال
أهواكى جرحا نافذاً فى قلبى
فأنتى آية من الجمال
أغمرينى بالإحساس
اجعلينى كقالب سكر فى الفنجان
آيتى أنتى فى الارض عشقى ومناى
كم أكتب وكم أقول وكم أتمنى
أنك حب عمر بحبث عنه طيلة عمرى
فكيف لى أن أعشق إنسان
لا أعلم من اكون بالنسبة لك
ولا اعلم من أكون بالنسبة لى
فانا منذ أن عشقت عيناكى وتبدلت احوالى
نسيت نفسى ...نسيت الحزن
رسمت البسمة ألوان
أراها فى كل مكان
أعشق .... أهوى ... لكنى إنسان
عاشق مشتاق محتار
فانت أيـــــــــــة من الجمال
أما أنا لاأعرف من أكون فأنت الحياة
زيدينى حبا وعشقا بهوى القلب
فأنا العليل الذى أصابه جنون الحب
اغمرينى بدفء الإحساس
أهواكى عشقا وأتنفسك كبرياء
فاذا كنتى تريدينى فأنا أبحث عن الوفاء
فأنا لم أكن يوم قلم يخط كلمات
بل أنا قلب ينبض بالإحساس
لذا أكتب كلمات بمداد القلب
تخطها كل جوارحى وتزينها دموع عينى
فدموع عينى لم تكن بحاجة للجمود
دموع تجرى مجرى الدم فى العروق
أحتاج إليك .. أكتب من قلب رجاء
أهواكى عشقا وأتنفسك كبرياء
فاذا كنتى تريدينى فأنا أبحث عن الوفاء
فأنا أحببت آية من الجمال
قلبها عقلها نظرت عينيها
بحر أنا سابح فيه
كم من قلب تمناكى
كم من عين تعشق رؤياكى
كم من قدم مشت عشقت خطاكى
كم من رجل مهزوم القلب يهواكى
لا فاذا كانت عيناكى بحر فأنا سابح فيه
أعشقك كلمات... أخطها بدموع عينى
فانا عاشق ولهان ثائر القلب
حائر الفؤاد والجوارح
انتظر ماذا ......... لحظة حب أم لحظة لقاء
هذا حلم فمن أكون أنا لاصبح عاشقاً
وهل هذا الحب يمر على
أكتب كلمات بمداد القلب وازينه بدموع عينى
هذه كلمات عاشق أذاب الحب قلبه
فإذا مات أو أختفى أ, أخذته دوامة الدنيا
فلا يقال عليه مجنون
أحقا من يعشق آية من النور يجن
أم يحلم بعمر جديد
كم من جروح تطوى على قدمه
مثل الدهر يحتوى كل الأزمات
لقد حافظت على قلبى لأهبه لك
فانت الحلم والمستقبل
آيتى
إذا ذكرتينى فكونى منى
لونى ضحكتك بدمائى
اغسلى أحزانك بدموعى
البسى ثوب السعادة من عشقى
فأنا عاشق مجنون ولهان
عشق آية من النور والجمال

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق